للمرة الثانية.. اليونان ترفض تسليم تركيا ثلاثة انقلابيين

أثينا- الاناضول- رفضت محكمة استئناف العاصمة اليونانية أثينا، الثلاثاء، إعادة ثلاثة انقلابيين إلى تركيا، كانوا قد فروا إلى اليونان عقب مشاركتهم في محاولة الانقلاب الفاشلة، في 15 يوليو/ تموز 2016.

وذكر مراسل الأناضول، أن المحكمة استدعت الثلاثاء ثلاثة متهمين ضمن ثمانية عسكريين أتراك فروا إلى اليونان، لبحث طلبين اثنين قدمتهما تركيا لتسليمها إياهم.

وعقب سماع دفاع المتهمين، طالب ممثل الادعاء، هيئة المحكمة برفض الطلب التركي، معتبرا الأدلة التي أرسلتها أنقرة “غير مقنعة”.

وتلى ذلك، إعلان المحكمة رفض إعادة العسكريين الأتراك، والسماح بالإفراج عنهم، لعدم وجود ما يعارض ذلك.

ولم تحدد هيئة المحكمة بعد ميعادا لجلسة سماع الاتهامات بحق العسكريين الخمسة الآخرين.

وفي يناير/ كانون الثاني الماضي، رفضت المحكمة العليا في اليونان، إعادة العسكريين الأتراك الثمانية إلى أنقرة بحجة “عدم كفاية الأدلة”.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، في 15 يوليو/ تموز الماضي، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع منظمة “فتح الله غولن” الإرهابية، حاولت خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية.

وفي اليوم التالي من فشل الانقلاب، حطّت مروحية عسكرية تركية، في مدينة “أليكساندروبولي” اليونانية، وعلى متنها ثمانية أشخاص من المنتسبين لمنظمة “غولن” المشاركين في المحاولة الفاشلة، وقدموا طلبات لجوء لم يُبت فيها بعد.

Source link

Source link